نرسم الابستامة بالوان عربية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احساس شاعر
مشرف قسم الشعر
مشرف قسم الشعر
avatar

عدد الرسائل : 25
العمر : 37
الدوله :
  :
تاريخ التسجيل : 13/05/2008

مُساهمةموضوع: الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..   الأربعاء مايو 28, 2008 6:41 am

هااااااااااااام جداً
كل مادون هنا لايعتبر ذات مصادر رسميه بل يعتبر مجهودات ذاتيه ،، سجلت في حقوق الحرالأشقر الأدبيه ،، لذا جرى التنبيه


الشـــعر العامي .. ودلائله..
يسمى الشعر العامي شعراً نبطياً ..وبدوي .. وحوراني ..وملحون في تسميات أخرى وإذا قيل إن هذا الشعر غير الفصيح لم يعرف إلا عند الأنباط ..فإن النبطيه عند اللغويين مرادفه للعاميه من حيث ظهور اللحن وخلل اللغه ..
مع ملاحظه التفريق بين الأنباط العرب الذين عاصمتهم البتراء ..وبين غيرهم من أبناط غير عرب سكنو سواد العراق ...
أما دعوى إن الشعر العامي ( النبطي ) لم يعرف إلا بين عرب الأنباط دعوى أراهن على عدم صحتها
مستدلاٍ بذلك ... بإنه لايعرف في جميع أنواع الشعر العامي بيت واحد نص التاريخ على أنه من نظم عرب الأنباط ..




() سرتسمية النبطي ()
بجهود ذاتيه .. بعد أطلاعات علميه .. إن تشبيه اللغويون اللحن بلغة الأنباط هو سرتسمية هذا الشعر بالشعر النبطي وهذه التسميه لاتعني إن الأنباط هم أول من قرضه وإنما تدل على خلل لغته (( ومجانيها اللغة الفصحى )) بحيث أصبحت تحاكي لغة النبط ..ولغة النبط المثل في البعد عن الفصاحة فإذا قلنا شعر ٍ نبطياً فإنما نريد به أنه جاء في بعده (بضم الباء) عن الفصاحة كلغة النبط في بعدها عنها ،،،....
() الشعر العامي .. لا علاقة له بالشعبي ..()
أما مايسمى الشعر العامي شعراً شعبياً فهو غير موفق في ذلك ،لان الشعبيه لم تكن مصطلحاً على اللحن وخلل اللغه ،وإنما هي بمرادف الجمهره فيدخل في ذلك الحضري والبدويوالفصيح وذو اللحن ...
من تعاريف الأدب الشعبي ,,
من تعاريف الأدب الشعبي إنه الأدب المجهول..
() المولف العـامي()
رغم أبحاثي المستميته في البحث عن معرفة هل إذا هناك مؤلف للشعر الأدبي .. فلم أجد ماينورني أو يؤملني ــ أو شيء من القبيل ليجعل مني إن أتجرأ على أطلاق الأسم على معرفة المؤلف الشعبي .. متحملا ً نتاج السلبيات ..لأدون إن ...
المؤلف العامي : للشعر الشعبي هو... اللغه المتوارث جيلاً بعد جيل بالرواية الشفويه ..
والأدب في أصطلاح العرب يعني الكلام الفني من شعر ونثر فصيح أوعامي مدون أو مروي مشافهة ِ

() معنى الشعر الشعبي في المصطلح العربي ()
الشعر الشعبي في أصطلاح العرب تعني النسبه إلى مختلف طبقات الأمة ... وطبقات الأمة فيها ( العامي .. والفصيح ) .. يكتبه المتعلم والامي ومعنى هاتين الكلمتين في الأصطلاح غير منطبق على الشعرالشعبي العامي .. لإن المراعى في تسميتة لغته لاقائله ولاأغراضه
() خصائص الشعرالشعبي في المصطلح العربي ()
خصائص الشعر الشعبي في المصطلح العربي هو ظهوراللحن فيه وتحرره من قيود الفصحى في المفرده معنى وصيغه في تركيب الجمل .. حيث من نظرتي المتواضعة في الإسم المنطبق على هذا الإنحراف واللغة والأسلوب فوجدت العامية هي التسمية المطردة في مواضعة اللغويين ،،،
() مرجع تحربر الشعر الشعبي في المصطلح العربي ()
يعتبر اللغويون هم المرجع في تحرير المصطلحات وإنما كانت العامية هي التسمية المطردة لإنها نقيض الفصاحة والصحة وحتى لو إن العامي في البدايه بمعنى الشعبي أي أنه يعني عامة الجمهورفإن مواضعة علماء اللغة أخذت من العامي مصطلحاً شائعاً لخلل اللغة ولم تأخذ الشعبية مصطلحاً لذلك .
. في الشعر العامي متعة أدبيه في نصوصه وبلاغة فائقة .. ومن بين شعرائه ،، الفحول والمتأخرون عن ذلك والكثير من المنتحلين للعلوم لهذا العهد خصوصاً علم للسان يستنكر هذه الفنون التي لهم ،، إذا سمعها ـ ويمج نظمهم إذا أنشد ويعتقد أن ذوقه إنمائياً عنها لإستهجانها وفقدان الإعراب منها وهذا إنما آتي من فقدان الملكة في لغتهم فلو حصلت لة ملكةُ من ملكاتهم شهد له طبعه وذوقه إن كان سليماً من الآفات في فطرته ونظره ،،
وإلاّ فالإعراب لامدخل له في البلاغة إنما البلاغة مطابقة الكلام للمقصود ولمقتضى الحال من الموجود فيه سواء كان الرفع دالاً على الفاعل والنصب دالاً على المفعول أو بالعكس وإنما يدل على ذلك قرائن الكلام كما هو في لغتهم هذه فالدلالة بحسب مايصطلح عليه أهل الملكة فإذا عرف أصطلاحاً في ملكه وأشتهر صحت االدلالة وإذا طابقت الدلالة المقصود ومقتضى الحال صحت البلاغة ولاعبرة بقوانين النحاه في ذلك وأساليب الشعر وفنونه موجودة في أشعارهم هذه ماعدا غالب حركات الإعراب في أواخر الكم ،، فإن غالب كلماتهم موقوفة الآخر ويتميز عندهم الفاعل من المفعول والمبتدأ من الخبر بقرائن الكلام لابحركات الإعراب ،


() تعددات التسميات في العامي ()

إذا كانت تسميات الشعر العامي متعدده كما تقدم وإن أشرنا له ،
فإنني وبحكم أطلاعي إن تسميته بالشعر العامي هي الأقرب إلى الصواب ،ومن تسمياته ،، الحوراني نسبة إلى حوران من أطراف العراق والشام وهي منازل العرب البادية ومساكنهم إلى ذاك العهد ،،وهناك من يسميه الشعر الملحون ،،
للشعرالعامي فائدة في تاريخ ماأهمله التاريخ من واقع جزيرة العرب (أجتماعياُ،،أدبياُ ،، لغوياً

() كيفية التعامل مع الشعر العامي ()
يجب إن يكون التعامل مع الشعر العامي تعاملاً أكاديمياً للأتفاءبدلالته تاريخياً وجغرافياً وأجتماعياً وأدبياً ولغوياً ،،
ونتعامل معه نوعا ً من التعامل الأدبي فناخذ من قيمته الفنية إلى الطبقات الأولى من قارضي هذا الشعر( أي أقدم ماوصل إلينا من شعر أولئك جل شعرهم مشابه لحد كبيرالشعر العربي الفصيح أونمييز شعراء الفصيح عنهم قليلاً والشعر العامي أمتدادا ً للشعر العربي الفصيح في أوزانه وقوافيه وأغراضه ومناحيه وطبيعته وقد أخذ في التدرج في الليونه والبعد عن الفصحى والنأي عن ألتزاماتها لبعد القوم عن فصاحتهم ــ


() تنبيه هام ()

نجد من الشعر العامي القديم ماهومن الشعر العربي المبيين في لغته وليس فيه لفظ عامي بل هو عربي في وزنه غير إن الخلل يعتريه في أعرابه ، ومقاييسه الصرفيه فهو شعر لغة ٍ فصيحه تنطق بنظام غير فصيح ..ه




() ملامح جمال النص ()
في محاولة أجتهاديه ،، لتبيان ملامح جمال النص .. وكذلك التسليط على كيفية الحكم والتمييز مابين مراتب مانصافحه من نصوص
فالنص .. لايتوقف أكتماله عند النظم كقافية ووزن ،، وبناء ..
فالشعر الحقيقي ، هو مالم يستدعي للجهد الكبير بل هو أبسط من ذلك بكثير ، ويعنى به نص حقيقي ،عندما نجد بداخله روح شعريه ، مكتمل في بناء أبعاد رسالته ، متجمل بالسلاسة ومتماسك في سرد الجرس التصويري لسيناريوالمعنى بداخل أنفاسه الشعريه ،، يتخلله تمرير صور شعريه ، ينفرد شاعرالنص في تصوير لتحسب له ، كذلك ينظر لعملية أنتقاء المفردة وتوظيفها في المكان الأمثل بجمل ( صدر وعجز ) أبيات النص لمواكبة لغة التجديد كحالة تندرج تحت مظلة تحديث المفردة بالنص ،،
وقد تتفاوت فنيات النصوص للأسباب التاليه ،،
1_ التفاوت بمستويات الشعراء ،، في أدواتهم الشعريه ،
2_ موضوع رسالة النص ،، ومايحتم على كتابها ، توظيف بعض المفردات الألزاميه ـ
ومن النصوص ،، مايكون في حبكته الشعريه ، نص درامي ،وقصصي ، وتصويري ، وتشبيه ،
وكلاٍ سوف يجني مردود ماقدمه للأدب كماده ،، فيها الدسم والجيد والمتوسط ، والغث ( الركيك

)..
رسالة من القلب للقلب .. لكل مصافح للشعر :
أخي الشاعر .. المتذوق للشعر ..

نحملك أمانة سوف تسأل عنها أمام الله ،،
فمرورك لنص أي شاعر وتدوين أطرآتك عليه ..
فأعلم .. إنك مسئول عن ماسوف تكتبه ،، فأحكم ضميرك ،
في حرفك ، فإن التقليل من الجميل ظلم فادح ،، والتطبيل الذي ليس بمحلة مذبحة لموهبة شاعر ،، فأكتب مايمليه الضمير من كونك تحتل مكانة الحكم وعلى ردودك يتم التقييم ،، فربما لمرئية يستفاد منها مستقبلاً ،،ولا ثناء يكون حاجزا بين الشاعر والوصول لعلوة المكانة الأدبيه ،،





أخي الفاضل : كاتب النص الشعري ..
...........................لحظة من فضلك . ...

لاتحسبني من خلال توجيهي للطعنات الداميه لقلب نصك مستلذاَ .. لا والذي نفسي بيده .. إن الألم يعتصرني والعبرة تختنقني وأنا أوجه الطعنة تلو الاخرى بخنجرقد سممتها بمفردة ( صح لسانك) .. بل الأمر والأدهى وجع ٍ عندما أشاهدك تستلذ لنزف جراح طعناتي ..
أنهملت سحابة النواظر باكية ً
....... وأنا على ذبحك الفارس المستبسل
فلا أظنك أوجست مضارب أسهمي
.... وأنا الذي بطعناتي ..
.....في خذول نصك أتألم ..
لا والذي لاشريك له في ملكه أحد ..
... بإسمائه الحسنى .. اقسمت لك بإنني منصح ..
فلاتراودك في حسن النوايا ..
بعض الظنون الأثمة ....
أعلم بإن الحقائق دائم يكون مردود أستقبالها يذاق بكأس خصص للمشروب ( مر المذاق)
فلماذا ..لانغامر ..وتناوله مذاق ٍ بكاس النشوة المقدم بسكر التلميع ..
لأعتقد بإن سوف نكون في هذه التجربة خاسرون ..
لأمرين لاثالث لهم .. أما إن نستانسه بهذا المذاق .. الجميل ..
لنفرق مابين مذاق ..( التطويروالسير بخطى موثوقه نجو الإبداع ولب مكامن الحلم ،،،،،،،،،،،،،،، وإن عجزنا إن نبى طوبة النجاح ،، يبقى المذاق كما أعتاد أولاً .. وقد يكون كاره لكأس التلميع ..جاعلا ٍ كأسه واحد لاثاني له (وهوكأس مطالبة عدم تجاهل النصح بعبارات الثناء الذي عفرها جيد ٍ إنها خناجرقد سممت بطعنات الغدر .. والذابحه للموهوبه ..بدلاً من تنميتها ..
.......
لذا .. لماذا لانكون السابقون .. بوضع مانكتبه في الموقع المعد له ..ليطلب وضع تحت المجهر .. للتشريح كاملا ً ليعزل (المتهالك بها عن أيات الجمال بها عن الأجمل في التصوير ،، وليشار لمكامن العلل بداخل والطرح بعقل فكري ناضج البدليات الامثل في التوظيف ليعالج داء الضعف ويكتمل العقد اللولوي للنص ) طبع من الذي سوف يكون مستفيد بالأول ..
لاشك هو أنت أخي مالك النص ,, للخروج بنص جميل مشرف عندما تتباهى به بالمحافل الأدبيه ،، ولمعرفتك لنقاط الضعف لديك ،،وتحويرها للإجاب ..
هكذا نستقبل نصك .. وهكذا نعالجه ..

() النقد البناء والنزيه ()
طرح أجتهادي لايعتبر ذات مصادر مسئولة يتناول الكيفية الحقة في نقد النصوص ( العامي والنبطي ) لانني وبكل مصداقية لا أؤمن ،، بعنوان هذا الطرح .. إحساساً مني ،،، بأنه لايوجد هناك نظم تحكم نقد النصوص العاميه و النبطيه مع إنني أصطدم أحيان ،، في نقد أشبه مايكن بالغاشم من قبل شعراء لنصوص شعراء آخرون،مستمدة من خلال جهود ذاتيه .. يسود أغلبها عامل التورع ، وفتل العضلات ومحاولة أثبات الوجود اللأموجود، كذلك لا أُبالغ إن تجرآت وقلت إن القطر العربي أشبه بالعقيم في النقد الأدبي ...بإكمله ،،وإن وجد القله نجد منهم القلائل النزهاء أصحاب النقد البناء مع إن هناك نظم وبنود تندرج تحت مسميات لوائح أدبيه بخصوص الشعرالفصيح منها اللغوي والعامل الإعرابي لإنتمائه،لأكاديميات أدبيه ..إلا إن أهداف غير ساميه تتخذ من هذا الباب درع وقائي لها مهما كان الإلمام بذلك ..ولما لهذا الطرح من تشعبات جذريه ومنعطفات مترامية الأبعاد .. منها الأساسي وغيرها الثانوي،
إلا إنني أحاول التحاشي لطرق هذه الأبواب ،، حيث إن أغلب أساسياتها يحتاج لطروحات متحدة بذاتها ،،محاولاً التمسك بخيط ما كنت أصبو إليه لكونه السبب الأساسي لطرحي هذا ..
لأعود للغوص في حيثيات النقد في النص ..

للإسترسال عن بعض النقاط الذي قد دونتها ،، في رسائلي الضميريه عندما يلجأ لي في بعض طلبات المشوره من قبل،أناساً أعزاء.. أو عندما نجد من هو بحاجة ماسة لوقفة أخويه بجانبه ،، لتكون المصداقية هي العنوان لما يمليه الضمير ،، ويدونه القلم،بغض النظر عن الإشارة عن ركائز النص ،، إيماناً بإن هذا الشيء بعيدٍ كل البعد عن دنيوية النقد لحيثة عامل أساسي للنص ،، والمتمحور في (القافية والوزن ) وثالث ثانوي (الصورالشعريه المتمثلة في المعنى والبناء ،، ومن ثم سلاسة سرد الفكرة على جرس نغمي قادر على إيصال نفس هذا النص للمتذوق أوبالأصح المتلقي،بصورة تعم فكرتها الوضوح ورسالتها تعانق النور ).
والنقد يتمحور فيمايأتي :

1_ المصداقية ونبذ محاباة المجاملة على حساب الرسالة الأدبية السامية .
2_الإطلاع وبصفة مكثفة على نفس حوار النص لمعرفة رسالات أبعاده .
3_عدم الغوص بتاتاً في محاولة نق أي مفردة قد تم تؤظيفها بدواخل جمل النص مالم تعلم مامعناها ، والتأكد من مامقصودية شاعرها في تؤظيفها بهذه المكانة بالذات(( وتعليلاً لما تم إدراجه تحت هذا الرقم (3)لمانعلم،وكماهودراج لدينا في إختلاف اللهجات العامية ،،،
4_ البدء أولاً بذكر محاسن النص ومن ثم الإشادة بها .
5_ تناول النقاط في مكامن ضعف النص ،، وبيان أسباب علتها ،، وماهي البدليات والتي قد تراها تخدم هذا النص عما تم الإشارة إليه نقداً.
6_ شريطة نزاهة النقد وإن يكون هادفاً ،، بعيد التغرضات ،، والتجريح ،،
هذا وهناك مايسمى بقراءه للنص.أي تحليلياً ،، وهذا لايجيده إلا القلة حيث المتمرسون في القرآت،لوجود بعض ، الإسقاطات الرمزيه ،، المبهمة خلف فتل معنى النص ،، وقد يكون شاعرها يجيد التصوير فالمعنى على كذا أتجاه ،، لإيهام المتلقي السطحي ،، بمفهومية ماتلقاه،طبع النبطي كغيره من أنواع الشعر له من البحور المناح عليها عده ،، مع إنني أسمع لدى الغالبية مايتردد صداه حول شريطة معرفة الشاعر أي بحر ينظم عليه ،، وهذا في الحقيقة لاصحة له ، وليس مطالب الشاعر بمعرفة بحر نصه وإن كان،ملماً به فهذا يسجل لصالحه ، وإن لم يكن لايدرج سلباً عليه للنص النبطي جمالياته كغيره من بقية النصوص ومنها للذكر لا للحصر التحليق خارج سرب كلاسكياته الروتينيه بتجديد المفردات ،، وإتقان الربط مابين أنفاس الرسالات بدواخله كالخروج من رسالة للخروج لأخرى،
والشاعر المميز هوالذي لايرضى بكتابة نص أقل مستوى من سابقه ،، ليطلع عتبات التمكن بخطى الوثوقيه دوافعها الثقة بالنفس .
/

حرف من كلمة ،، وصفحة من كتاب، ونهر من بحر ،،وقليل من كثير،تشرفت بتسجيله هنا هذا وأتمنى للجميع التوفيق من الله بحياة سعيده،






أخوكم / إحساس شاعر


....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
انا بكره اسرائيل



عدد الرسائل : 122
  :
تاريخ التسجيل : 12/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..   الأربعاء مايو 28, 2008 1:49 pm

تسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حبيبي دمعه حزن
شخصيه مهمه
شخصيه مهمه


عدد الرسائل : 158
الدوله :
  :
تاريخ التسجيل : 03/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..   الأربعاء مايو 28, 2008 1:57 pm

مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حبيبي دمعه حزن
شخصيه مهمه
شخصيه مهمه


عدد الرسائل : 158
الدوله :
  :
تاريخ التسجيل : 03/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..   الأربعاء مايو 28, 2008 1:57 pm

(((((((((((99
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حبيبي دمعه حزن
شخصيه مهمه
شخصيه مهمه


عدد الرسائل : 158
الدوله :
  :
تاريخ التسجيل : 03/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..   الأربعاء مايو 28, 2008 1:58 pm

(((((((((((99@hotmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حبيبي دمعه حزن
شخصيه مهمه
شخصيه مهمه


عدد الرسائل : 158
الدوله :
  :
تاريخ التسجيل : 03/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..   الأربعاء مايو 28, 2008 1:58 pm

iiiiiiiiiiiiiiiiii
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وزير الحب والاحساس
مــشــرف اقــســأم الـمنــتــديـــات العـــامــه
مــشــرف اقــســأم الـمنــتــديـــات العـــامــه
avatar

عدد الرسائل : 1798
العمر : 29
  :
تاريخ التسجيل : 01/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..   الجمعة مايو 30, 2008 7:34 pm

يعطيك العافيه موضوع حلو يالغالي
ربنا يخليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الشعر العامي ودلائله ( ارجوا التثبيت )..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
¨°°o°°¨]§[° مـنـــتــدى الـــفــرسـان°]§[¨°°o°°¨ :: "¨°°o°°¨]§[°الــمــنـتـديـات الـثـقـافــيــه"¨°°o°°¨]§[° :: قسم الشعر-
انتقل الى: